اليوم الخميس 6 أغسطس 2020 - 4:45 مساءً
أخـبـار الـيــوم
جمعية متطوعون بلا حدود مع الإنسان بالعرائش تفقد أحد كوادرها في العمل الجمعوي، المرحوم يحيي الغرباوي      رئيس الحكومة يدعو إلى تفعيل مقتضيات المرسوم المتعلق بتفويت مساكن الدولة لمن يشغلها من الموظفين والمستخدمين في إدارات الدولة بموجب عقود      العوامرة:حملات تحسيسية للوقاية من فيروس كورونا مع إقتراب عيد الأضحى      ماذا يحدث في لاراديل العرائش ؟      أكاديمية علاء الدين الدولية فرع العرائش : تتويج خريجات أول دفعة من برنامج الاجازة المهنية في التعليم الأولي ورياض الاطفال      الشيخ العلامة والإمام العارف بالله عبد السلام الحجاج في ذمة الله (1941-2020)      متابعة مسؤولين عن تسيير وحدات لتثمين الفواكه الحمراء بلالة ميمونة وأشخاص مكلفين بنقل العمال      خاطرة أدبية :العدد الحادي عشر ( استمرار للحظة ثانية )      الإرث المُحزن لإتحاد الجمعيات الإسلامية باسبانيا      متى ينتهي العبث بمستقبل جماعة الساحل باقليم العرائش ؟     
أخر تحديث : الأحد 24 نوفمبر 2019 - 9:33 مساءً

المتصرف التربوي ꞉ بين التهليل و إكراهات التنزيل

العرائش سيتي:بقلم ذة/نادية الزقان

من رؤيا استراتيجية متحضرة , ومن أهدافها و غاياتها المتنورة, و سعيا لجعل هياكل مؤسساتها التربوية مثمرة , تمخضت دواليب الإدارة وهي مع ذلك مستنكرة , لما آلت إليه أوضاعها التسييرية المتعثرة , فرأيناها تستجمع كل مقوماتها مستحضرة ꞉ مباراة الولوج – تكوين نظري – تدريب ميداني – مجزوءات تكوينية – وضعيات تربوية مستثمرة …جد واجتهاد – بحث تدخلي و حالة مستنفرة, لتنجب لنا إطارا إداريا جديدا يمتلك آليات متطورة , يمكن وضعه في كل مناصب الإدارة التربوية التي هي الآن شاغرة أو متبعثرة , ليدبرها و يصوبها ويقومها حتى تساير مرامي الرؤيا بروح وعقلية جديدة متفكرة , ملؤها التشارك , التواصل , القيادة الفعالة , المبادرة وروح الإبداع المتعطرة , البعيدة كل البعد عن اتخاذ القرارات المتفردة المتكبرة, وعن التسلط البيروقراطي الذي أبان عن مرجعيته المتحجرة , العاجزة عن مسايرة المستجدات المستنيرة , بل و الأدهى أنها على هذا التجديد الإداري التربوي متنمرة .و لتجاوز هذا العائق الكبير الذي يحرق الإصلاح بناره المتقدة المستعرة , كان لابد من خلق إطار إداري بمواصفات و آليات و إمكانيات – بتوفيق من الله – قادرة و مقتدرة .

وهكذا كان استحداث إطار المتصرف التربوي , الذي عليه أن ينخرط في الإصلاح التربوي , و أن يركب قاطرة التنمية البشرية و بفكره التوعوي , يساهم بمجهوداته في تطوير مشروع بلدنا التنموي , إلى حد الآن الأمور تبدو وردية المستقبل يا من تقرأ مقالي الثوروي.

ثورة على مخرجات مسلك حيكت له في الخفاء حيلة و سياسة , تعطي لخريجيه في سلك الابتدائي الرئاسة , بمهام و مسؤوليات لن يستطيع جمع شتاتها و لو استعان بعجلة و دواسة , أو أن تجعله في السلكين الإعدادي و الثانوي في منصب الحراسة . تقزيم و تبخيس لأدواره المنتظرة الحساسة , التي تستدعي منه شغل مناصب أعلى بحسن تدبير و كياسة , يقولون أنه يحتاج لتقلدها إلى كثير من المراسة , و كأن من يشغلها الآن هو ذو مرية و قداسة …الواقع أن ما يصبون إليه هو الحفاظ على المناصب والكراسي يدافعون عنها بشراسة , الأمر بات جليا لا يحتاج تحليلا ولا دراسة .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.