اليوم الخميس 28 يناير 2021 - 3:04 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 21 أبريل 2014 - 10:29 مساءً

الملعب البلدي بالقصر الكبير: أطلال تبكي على مستقبل ضاع

حفصة العليكي

كثر الحديث عن تشييد الملعب الجديد لكن الملعب البلدي بدار الدخان يعتبر القلب النابض للمنطقة الشمالية لمدينة القصر الكبير، إذ تخرجت منه العديد من النخب الكروية اللامعة. لكن يد النسيان طالته فتحول إلى بقعة سوداء في هذه المنطقة وبدأ الاحتضار يدب في أحشائه خصوصا وانه أدرج في برنامج الإصلاح في العديد من المناسبات.لكنه أصبح مجرد أطلال تحكي وتبكي على مستقبل ضاع بين برمجته ضمن إعادة ترميم الملاعب واستفادته من العشب الأخضر وإنشاء ما يسمى بملاعب القرب أو ملاعب الأحياء.

لكن يبقى السؤال المطروح لماذا لم يستفد الملعب البلدي بدار الدخان من الإصلاحات رغم أن ترميمه كان من بين الأولويات المبرمجة منذ 2011؟

أم أن الإصلاحات تمركزت في أحياء دون أخرى؟ أم سيفوض تدبير هذا المرفق الرياضي مهترئ البنية لجهة ما للتكفل به؟

هذه مجرد أسئلة تلوح في أفق الفكر باحثة عن أجوبة تشفي غليل الرياضة والرياضيين بمدينة القصر الكبير.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.