اليوم الإثنين 16 ديسمبر 2019 - 2:51 مساءً
أخـبـار الـيــوم
بالصور:النادي التربوي السينمائي يفتتح برنامجه السنوي للموسم الدراسي 2019 / 2020      يجب إعفاء معاشات المتقاعدين من الضريبة على الدخل      ”عاش الشعب“      الفرع المحلي للإتحاد المغربي للشغل بالعرائش يُعلن عن سلسلة أشكال إحتجاجية تحصيناً لِلحق في الانتماء النقابي      بالصور: السجن المحلي بالعرائش يحتفي باليوم الوطني للنزيل      بلاغ الدورة04 للجامعة الوطنية لحوار الشباب      بلاغ اللقاء المشترك الذي جمع المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية والمكتب التنفيذي للشبيبة الاستقلالية الثلاثاء 10 دجنبر 2019      معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعرائش ينظم دورة تكوينية لفائدة عمال و عاملات شركة خيل كوميس      بالصور:حفل إعذار جماعي مجاني لفائدة أبناء الأسر المعوزة بالقصر الكبير      بالصور: مركز إيواء المتشردين يفتح أبوابه لاستقبال الأشخاص بدون مأوى…!     
أخر تحديث : الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 - 12:59 مساءً

بالعرائش:الملتقى الخريفي للشبيبة الاستقلالية ودوره الفعال .. تنمية قيم المواطنة نموذجا

العرائش سيتي : أنوار الشرادي

نظمت منظمة الشبيبة الإستقلالية فرع العرائش ، الملتقى  الخريفي الذي اختير له شعار” الشباب وسؤال المواطنة “من 08 إلى 10 نونبر 2019 بالعرائش .

اليوم الأول: 

يوم الجمعة 08 نونبر الجاري ،على الساعة الخامسة مساءا بمقر حزب الاستقلال ،لقاء مفتوح ، وذلك على هامش الجلسة الافتتاحية للملتقى الخريفي ، الذي  تميز بالعرض السياسي الهام الذي ألقاه عضو اللجنة المركزية لحزب الاستقلال ،نائب رئيس المجلس الجماعي لجماعة العرائش وأحد رواد الشبيبة الاستقلالية ، الأستاذ” رفيق بلقرشي”، والذي تناول فيه مختلف القضايا التي تستأثر باهتمام الشباب و الرأي العام المحلي والوطني بصفة عامة، حيث لامس جوانب الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والظرفية السياسية التي يعاني منها الشباب المغربي عامة والشباب العرائش خاصة .

inbound2845620849298826050

وفي هذا السياق ، أشار الأستاذ بلقرشي على أن المكتب المحلي للشبيبة الإستقلالية في السكة الصحيحة ،حيث قدم عرضا سياسيا يتناول العديد من القضايا التي تشغل بال وهواجش الشباب ،وطرح عدة مفاهيم دقيقة حول الوضعية السياسية والاقتصادية والاجتماعية للشباب ، التي تتطلب مجهودا جماعيا وبرنامجا حقيقيا ، يحمل بديلا واقعيا لكي يكون الشباب في صلب اهتمام السياسات العمومية، كما أكد على خلق فرص لإدماج الشباب بشكل فعال وانخراطهم في معركة التغيير والمساهمة الفعلية في إرجاع الثقة في جدور الحياة السياسية  ، وذلك أن الوطن في حاجة ماسة للوسائط المجتمعية ، كما دعى إلى تقوية وإغناء المرجعية الفكرية لخطاب الشباب ، الذي يحمل أفكارا جيدة ومبادرات متميزة، لتكون قوة اقتراحية في الحزب وفي خدمة الشأن العام المحلي ، تماشيا مع متطلبات المواطن من مضمون الحقوق والحريات والواجبات .

inbound7269906070819412592

وبمناسبة الجلسة الافتتاحية لفعاليات الملتقى الخريفي ، تقدم الأستاذ علاء البحتري ، كاتب المحلي لمنظمة الشبيبة الاستقلالية ، بالشكر والتقدير والترحيب بالحضور ، حيث أبرز ان اللقاء مع رفيق بلقرشي، يندرج في إطار التواصل المستمر بين القيادة وشبيبة الحزب ،وهذا الملتقى الخريفي محطة تزود حيوية الشباب لمواكبة السير بعزيمة قوية وإرادة صلبة ووضوح في الرؤيا واقتناع بالمشروع ، والإيمان بجدواه .

اليوم الثاني : 

inbound634205437099860269

ورشات تكوينية ،تمحورت حول المواضيع التالية: _ “الفعل الحزبي ورهان الحكامة ” ، “منهجية  صياغة البيانات والعرائض” و” قراءة في الشأن القانوني للهيئات الحزبية” ، وذلك يوم السبت 9 نونبر 2019 ، بالقاعة الكبرى لمركز ليكسوس(باحنيني) .

inbound2991997581241715298

ويهدف هذا التكوين ، الذي أغنى أشغاله مؤطرين من قيادة حزب الاستقلال، الأستاذ عبدالمالك ايشو ،عضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال وإطار بوزارة التربية الوطنية، والأستاذ عبدالإله البحيري نائب الكاتب المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال ومحامي بهيئة طنجة ، إلى تقديم الإطار الذي يربط علاقة الشباب بالسياسة، فضلا عن اهتمامات الشباب نحو السياسية والشأن المحلي والوطني عموما ، واستراتيجية اشتغال المنظمات الشبيبة وتأثيرها في الحياة السياسية وكذا مناقشة الضمانات الدستورية لوضعية الشباب في المشهد السياسي المغربي .

inbound2110812022098322333
 وقد شارك في هذه الورشات أعضاء المنظمة الشبيبة والإطارات الموازية للشبيبة الاستقلالية في إطار برنامج  تكويني وتأطيري .

اليوم الثالث :

inbound4690680855502713376

 ندوة فكرية حول موضوع :الشباب وسؤال المواطنة …أية تعاقدات ؟، وذلك يوم الأحد 10نونبر 2019 ، بدار الثقافة بالعرائش ،من تأطير فعاليات شبابية من مختلف الألوان السياسية وأطر وطنية، نذكر منهم : 

_ الأستاذ محمد نوفل عامر عضو اللجنة المركزية لحزب الاستقلال،وعضو المكتب التنفيذي لشبيبة الإستقلالية.

_ الأستاذ بدر بوشويرب رئيس جمعية الشباب والمستقبل.

_ الأستاذة زهور الوهابي نائبة برلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة .

_ الأستاذة نجيبة قسومي عضوة المكتب الوطني للشباب الاتحادي.

_الدكتور أربيل يونس دكتور في الحقوق وباحث في العلوم السياسية والتواصل السياسي

_الأستاذ سعيد البقالي عضو المكتب الوطني للشبيبة الاشتراكية ومسؤول العلاقات الخارجية .

_ تنشيط وتسييرهذه الندوة الفكرية من طرف الأستاذ كريم الحضري ، باحث إعلامي .

inbound5705361647530228976

وتضمن محاور هذه الندوة الفكرية حول ثلاثة نقط أساسية :

 _ الشباب وواقع المواطنة بالمغرب .

_  تحديات المواطنة بالمغرب .

_  البدائل الممكنة للمواطنة بالمغرب .

inbound4887888982433529033

و شهدت الندوة التي كانت على شكل مائدة مستديرة تبادل الخبرات والتجارب والمعلومات ،وذلك حول عدد من المحاور التي تهدف إلى النهوض بقيم المواطنة وتكريسها لدى الشباب ،وكذا التشجيع على ممارسة المواطنة عبر المشاركة في الحياة العامة ، وتعزيز دور المؤسسات التربوية في ترسيخ الممارسات اليومية لقيم المواطنة، وتحفيز دور الإعلام ومكونات المجتمع المدني والقطاع الخاص والمبادرات الشخصية على مواكبة انتظارات الشباب والمساهمة في الحياة العامة بشكل إيجابي ،  وذلك من أجل تفعيل المشاركة الايجابية للشباب في الشأن العام الوطني والمحلي والتعرف على الأبعاد الاجتماعية و السياسية لمفهوم المواطنة  .

inbound506056048306405482

الأستاذ كريم الحضري : ضمان تحقيق المواطنة واستمرارها يحتاج إلى مناخ ثقافي واجتماعي وسياسي تعددي،يحترم القانون وحقوق الإنسان ، ويوفر ضرورات العيش الكريم ، آنذاك يمكن أن نتحدث عن الشاب المواطن والأسرة المواطنة والحي المواطن والمدرسة المواطنة والمقاولة المواطنة والأمن المواطن والإدارة المواطنة… ودون ذلك تبقى المواطنة مجرد نزعة عاطفية عابرة تظهر أحيانا لكن سرعان ما تختفي باختفاء الدواعي اللحظية ” . 

 الأستاذة نجيبة قسومي “المواطنة أشكال ومضامين وأنها مشروع سياسي كبير للدولة والحكومة والهيئات السياسية والحقوقية والمؤسسات التربوية والمجتمع المدني ، وتشكل ضرورة تعليمية، وعلمية، وتربوية و أخلاقية ، واجتماعية،  واقتصادية وسياسية ….”.

الأستاذ محمد نوفل عامر “مشروع المواطنة يعرف أحيانا علاقات مضطربة خاصة عندما يغيب القرار السياسي الهادف، و الممارسة الديمقراطية،وعدم الاهتمام بالتربية على المواطنة، والتطبيق غير السليم للدستور والتناقض بين الخطاب والممارسة، وعدم تأهيل المؤسسات التربوية لتكون حضنا للمواطنة ، وإذا كانت المواطنة في الأصل ذات بعد وطبيعة سياسية، فإنها اليوم اتخذت أبعادا واضحة الرؤيا في علم الاقتصادي والاجتماعي والثقافي وخصوصاً في مناهج علم النفس.

_الأستاذ سعيد البقالي ” إن مبدأ التقليد يقتل خلايا الحيوية للمواطنة،والبيروقراطية تقيدها وتبعدها عن الإبداع ومن أجل انجاح مشروع المواطنة فلا بد من وضع استراتيجية تهتم بالفرد والجماعة من المهد إلى اللحد واعتماد مبدأ الحكمة ضالة المواطن حيث ما وجدها التقطها…”.

الأستاذة زهور الوهابي ” المواطنة تفرض على المواطن الالتزام بالنظام العام واحترام القواعد القانونية التي تواضع عليها المجتمع ،واحترام منظومة التنظيم السياسي السائد، واختيارات المجتمع المدني والمساهمة في بناء المجتمع وهذا يتطلب التنشئة على معنى الوجود المدني والوطني. وامتلاك آليات الانخراط المجتمعي في كل المجالات،سواء الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياسية…”.

_الدكتور أربيل يونس “تنتعش المواطنة إلا في المجتمعات الديمقراطية،التي تعطي قيمة معنوية للوطن والمواطن والتربية… إلا أن ما يميز المواطنة هو تدافعها مع القانوني والسياسي، و أنها الإطار القيمي للسلوك السياسي. ويبقى التعريف ورشا مفتوحا بناء على علاقات متداخلة ،و الهدف من التنشئة هو كسب السلوك القويم ، وأن هناك تقاطعات بين الوطنية والمدنية والمواطنة “.

الأستاذ بدر بوشويرب ” لن تعطي مفعولها إلا بالعلم والتعلم ،وهذا يتطلب أولا وطنا ذا سيادة وإنسانا يشعر بالمسؤولية. ومن تم فالوطنية تعمق الانتماء للوطن. بناء على وحدات مشتركة ،يجب أن نعض عليها بالنواجذ”.

inbound7174242178732939316

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.