اليوم الأحد 18 فبراير 2018 - 10:11 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
العرائش.. مواطنون يحاصرون شاحنات شركة لـ”الزفت” بسبب تلويثه للجو      طنجة: 8 قتلى و جرحى في حادث خطير نتج عن تصادم قطار بسيارة لنقل العمال      الدورة الثانية للمهرجان الوطني للفواكه الحمراء الصغيرة بالعرائش      وفاة تلميذة و إنقاذ صديقتها من الموت بسبب صيكوك بالقصر الكبير      جمعية العطاء تنظم أول دورة تحسيسية في الإسعافات الأولية بحي رقادة      فيديو:سؤال حول غياب صفقة تأهيل البلاصا ضمن مشاريع 2017 يُربك احسيسن و القرقري و الزكاري      دوار العنصر بني عبد الله بالقلة : المحطة الرابعة و الأخيرة للقافلة الطبية “رعاية 2017/2018 “      فيديو:عمر الحدادي و لحظة الإعلان على إستكمال مصاريف العملية الجراحية ببرنامج نهاد بنعكيدة على mfm      هنيئا ساكنة العرائش بعد إستكمال جمع مصاريف العملية الجراحية كاملة للشاب عمر الحدادي      فيديو:والد رضيع يبلغ 3 أشهر و نصف يُناشد المساعدة لإنقاذ إبنه المريض     
أخر تحديث : السبت 10 فبراير 2018 - 9:08 مساءً

بيان AMDH فرع العرائش يندد بالتلاعب الخطير و الخروقات التي طالت برنامج مدن بدون صفيح

أصدرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع العرائش بيانا توصل موقع العرائش سيتي بنسخة منه ،يدين من خلاله بما أسماه بالتلاعب الخطير والخروقات التي طالت برنامج مدن بدون صفيح، و بما أقدمت عليه شركة العمران التي تحاول السطو على أملاك ساكنة الكاريان وتشريدهم بجنان الباشا ،و بعدم محاسبة المتورطين والمسؤولين عن الخروقات والإختلاسات التي طالت برنامج مدن بدون صفيح تفعيلا لمبدأ عدم الإفلات من العقاب..

و في ما يلي ندرج تفاصيل البيان كما يلي :

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان                                        العرائش في : 08/02/2018
فرع العرائش

 

بــيـــــــــــان

- تنديدا بشركة العمران التي تحاول السطو على أملاك الساكنة وتشريدهم

- تنديدا بالتلاعب الخطير والخروقات التي طالت برنامج مدن بدون صفيح

- تنديدا بعدم محاسبة المتورطين والمسؤولين عن الخروقات والإختلاسات

التي طالت برنامج مدن بدون صفيح تفعيلا لمبدأ عدم الإفلات من العقاب

 

على إثر الزيارة التضامنية التي نظمها مكتب الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالعرائش يوم الخميس 18/01/2018 لفائدة ساكنة الكاريان/جنان الباشا، عقد المكتب لقاءا مع الساكنة يوم 29/01/2018 على الساعة السادسة مساء بمقر الجمعية.

وبعد الاستماع للمتضررات والمتضررين والتداول في مشاكلهم سجل المكتب ما يلي :

  • الحالة المزرية التي يعاني منها معظم الساكنة وتتمثل في تكدس أكثر من 16 فردا في مساحة ضيقة لا تتجاوز 50 مترا مربعا، مما يضرب في العمق الحق في السكن اللائق الذي تكفله المواثيق الدولية لحقوق الإنسان ذات الصلة.
  • إقدام السلطات المحلية والإقليمية ومعها شركة العمران على إجبار الساكنة بتهديم منازلهم وتوقيع محاضر الهدم.
  • وضع العائلات في العراء دون حل يضمن لهم الإستقرار النفسي والاجتماعي لمأساتهم في فصل شديد البرد والأمطار.
  • إقدام السلطات على إنجاز ما تسميه مشروع بناء السكن اللائق دون إشراك ممثلي الساكنة.
  • الخوف والغموض الذي تعيشه الساكنة لعدم معرفة مصير حقهم في السكن اللائق خاصة بتغيبهم عن المخطط الذي تسعى السلطات إلى تنفيذه.
  • تخبط السلطات المحلية في إنجاز المشروع في غياب رؤية واضحة وغياب تجزئة وتصميم واقعي لتنفيذه.
  • عدم إحصاء الساكنة حتى تتمكن السلطة من تحديد المستفيدين من السكن اللائق.
  • محاولة السلطة إجبار الساكنة على أمر واقع تسعى إلى تنفيذه وذلك بوضع تصميم يحدد 50 مترا مربعا كسكن للعائلة الواحدة التي يضم معظمها أكثر من 12 فردا.
  • اقتطاع جزء هام من الكاريان وتحويله ملاعب للقرب لحرمان الساكنة من حقها في السكن اللائق.
  • توجس الساكنة من محاولة تفويت بعض البقع الأرضية وواجهة الكاريان لمستفيدين غرباء عن الحي.
  • صمت السلطات على عملية تهريب الرمال خارج الكاريان.

وعلى ضوء هذه المعطيات التي استقتها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من ساكنة الكاريان، فإن مكتب الجمعية يعلن :

  • تضامنه اللا مشروط مع الساكنة المتضررة.
  • يؤكد على ضرورة احترام المواثيق الدولية لحقوق الإنسان التي صادق عليها المغرب.
  • يطالب السلطات المحلية بإشراك الساكنة في المشروع الذي تسعى إلى تنفيذه.
  • يستغرب عدم إقدام السلطات على تحيين إحصاء الساكنة لمعرفة المستفيدين من السكن اللائق.
  • يطالب السلطات بضمان حل عادل ودون تمييز.
  • يهيب مكتب الجمعية بسكان الكاريان رص صفوفهم لمواجهة كل المحاولات الرامية إلى الإجهاز على حقهم في السكن اللائق.

عن المكتب المحلي

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.