اليوم الخميس 4 يونيو 2020 - 9:00 مساءً
أخـبـار الـيــوم
فيديو:الشاب الطموح علي أوبخان يحاور الممثل محمد خيي حول مسلسل سلامات أبو البنات      القصر الكبير..تفاصيل عودة كورونا بإصابة 7 حالات مؤكدة لمخالطين في بؤرة عائلية      اعتقال الصحفي سليمان الريسوني .. انتهاك واضح لحقوق الإنسان والصحافة      تعزية في وفاة المرحوم الحاج عبدالسلام الصروخ      المحامي مهنة دفاع عن الحق بضمير ونزاهة      قطاع النظافة بالعرائش : أربعة شركات تقدم عرضها في صفقة جديدة      المركز الوطني للإعلام و حقوق الانسان:يدعو لاحترام قرينة البراءة و ضمان حقوق المشتكي في محاكمة الريسوني و الكف عن التشهير بطرفي القضية      حالة إصابة جديدة بكورونا لموظفة بأحد البنوك بالعرائش بعد قضاءها لعطلة العيد بطنجة      الفاعل الحقوقي أنوار الشرادي يكتب : العدل أساس الملك والحكم      الهلال الأحمر المغربي يساهم في رسم الابتسامة على وجوه أطفال العرائش بمبادرة من مؤسسة نينوفر التعليمية.     
أخر تحديث : الخميس 29 يونيو 2017 - 3:11 مساءً

روث ودماء قرب المجزرة القديمة بالعرائش

تحطمت إحدى الأنابيب الخاصة بالمجزرة القديمة قرب مسجد محمد السادس، والتي تمر منها مخلفات الذبائح من روث ودماء وفضلات.

وقد عاين الموقع الحالة التي بات عليها الممر الذي يفصل المسجد عن المجزرة، والتي وصفها أحد الساكنة بالمقززة.

في حين ذهب آخر الى القول أن روائح هاته المخلفات تصل الى أنوف المصلين الذين يقصدون الجامع، وهو ما ينعكس سلبا على آدائهم لصلواتهم في مكان يفترض أن تكون النظافة هي سمته الأساسية.

فمن المسؤول عن كل هاته القذارة يا ترى؟

19512412_848532425285378_1078017597_n

19551287_848532428618711_908987445_n

19578521_848532491952038_129631718_n

19621367_848532455285375_324564932_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.