اليوم السبت 21 يوليو 2018 - 2:53 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
الشاب محمد رضا الرايس يلقى مصرعه إثر حادثة سير مميتة بطريق مولاي بوسلهام      شُرطي ينهي حياته رميا بالرصاص بمنزله بالرباط      اختتام فعاليات المؤتمر الدولي حول “دور الأنظمة الذكية المتقدمة في دعم التنمية المستدامة” برحاب كلية العلوم والتقنيات بطنجة      بالصور:الدورة الأولى من البطولة الوطنية الشاطئية في المان فزيك بالعرائش      فيديو:حادثة سير مُميتة بالطريق السيار قُبالة مشروع السعادة1      ورشة دراسية بعنوان “من أجل تعزيز ضمانات الحماية و النهوض بالحقوق الإنسانية للنساء في العمل”      بالفيديو:مقهى و مطعم جميل بشاطئ “حجر الجواري” بخميس الساحل لإبن العرائش كريم الناصري و شريكه جلول الخزعاني      لصَّان يستعملان دراجة نارية لسرقة هاتف نقال لفتاة بالقرب من مدرسة إبن خلدون      فيديو:حفل التميز للموسم التربوي 2017\2018 لمديرية التربية و التكوين بالعرائش      فيديو:الكريساج ليس دائما وراءه رجل…شاهد كيف تسرق إمرأة حقيبة يد من صاحبتها بالقوة     
أخر تحديث : الأحد 3 يناير 2016 - 11:45 مساءً

عامل العرائش يُرخص لصاحب حانة اللُّونخا بفتح حانة جديدة بشارع التيجيريا ضدًّا على رغبة مالك المحل

تفاجأ السيد ” عبد الإله بويب ” مالك المحل التجاري المتواجد بشارع عمر بن عبد العزيز ” حانة اليعقوبي سابقا ” المتواجد بالصورة أعلاه٫بمحاولة إستغلال محله من طرف صاحب حانة اللونخا التي تم هدمها في إطار إنشاء مشروع المركب الثقافي الذي سيقام بالقرب من ميناء العرائش ” باب البحر “٫و ذلك بعدما عمد الاخير إلى إستصدار ترخيص من الوكالة المستقلة للماء و الكهرباء لربط محله بعدادها و علمه لاحقا بأن المدعو ” خ – ي ” و الذي ليس من ورثة المرحوم ” عمر اليعقوبي ” الذي كان يكتري المحل منه٫ و يقربه إبن شقيقه٫ يعتزم فتح المحل التجاري السالف الذكر بترخيص من عمالة العرائش قصد تهييئه كحانة بدل تلك التي كانت تتواجد بالقرب من الميناء ” حانة اللونخا “..

و بما أن رخصة الحانة التي كانت لصاحبها المرحوم ” عمر اليعقوبي ” تعتبر لاغية بوفاته حسب القانون الجاري به العمل٫ و بما أن دعوى الإفراغ التي رفعها صاحب الملك التجاري السيد ” عبدالإله بويب ” ضد ورثة اليعقوبي و حكمت المحكمة التجارية لصالحه إبتدائيا ٫ فقد إلتجأ إلى الوكالة المستقلة للماء و الكهرباء حيث إستطاع منع الرخصة التي تم تسليمها لصاحب ” حانة اللونخا ” بحكم أنها غير قانونية٫و توجه في نفس الوقت بطلب توقيف رخصة الحانة إلى رئيس المجلس البلدي٫ يتوفر موقع العرائش سيتي على نسخة منها٫ يحيطه علما بحيثيات و الموضوع٫ و أيضا بمراسلة إخبارية لعامل الإقليم تلتمس منه عدم تمكين المعني بالأمر من رخصة فتح حانة في المحل المذكور للأسباب السالفة الذكر المتعلقة بالشق القانوني.

هذا و قد إستنكر صاحب المحل التجاري في تواصله مع موقع العرائش سيتي هذا الترخيص الصادر من عمالة العرائش٫ و الذي جاء كتعويض لهدم حانة اللونخا لصاحبها ٫ و هو أمر غير مقبول بتاتا أولا: من حيث القانون الذي يقول بأن رخصة فتح حانة تصبح لاغية بوفاة صاحبها٫ ثانيا : المحل التجاري الذي أغلق منذ يوم 20 فبراير 2011 محط نزاع و أصدرت المحكمة الإبتدائية حكمها لصالحه ٫ فكيف تسلم رخصة فتح حانة له بمحل يعود لأصحابه٫ ثالثا: و الشارع ما يعرفه من رواج و حركة دؤوبة تتعلق بالدرجة الأولى بتلاميذ و تلميذات ثانوية محمد بن عبد الله و ماء العينين و قبالتها المدرسة الإبتدائية عقبة إبن نافع٫و بالتالي فقمة العبث أن يتم الترخيص بفتح محل بذات الشارع٫ لأنه من المفروض أن تكون مثل هذه الامكنة في غالبيتها خارج وسط المدينة تجنبا للعديد من الأحداث المصاحبة٫ و كلنا نعرف ما يترتب عن مثل هذه الأمكنة من شجارات و تصرفات لا أخلاقية ستمس طبعا الساكنة في الجوار و المؤسسات التعليمية السالفة الذكر..

فهل سيتدخل عامل الإقليم بعد نشر هذا الخبر من أجل إصلاح هذا الخلل إن كان فعلا لا يدري٫ أم أنه يدري و تلك المصيبة الكبيرة و هذا ما لمسه المعني بالأمر من خلال مقابلة أجراها مع مدير الديوان بالعمالة حول نفس الموضوع ٫و باقي الأيام و ساكنة المدينة و المجتمع المدني يتابع هذا الملف كفيلة أن تكشف حقيقة ما يحاك وراء الكواليس ٫و أصحاب الخيوط الرفيعة…!

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.