اليوم السبت 24 أغسطس 2019 - 12:54 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
فخر الجالية المغربية: حسن أوتقلا.. مستشار ملك هولندا      وحوش آدمية تتناوب على اغتصاب طفل قاصر بالعرائش لمدة 3 سنوات      فيديو:المَرضى بمستشفى لالة مريم يقضون حاجتهم بمراحيض “خَانْزَة ” و مُعطَّلة      الفرقة الوطنية تُحقق في عودة شخص توفي منذ 9 سنوات و عُثِرَ عليه بإقليم العرائش      مريض زارَ مستشفى لالة مريم لأخذِ حقنةٍ يَجد نفسه مُعتقلا و يُرحَّل لمُستشفى الأمراض العقلية بطنجة      العرائش..عيد الأضحى يفضح فشل شركة “HINCOL” في جمع نفايات العيد      مراسلة لعامل الإقليم حول إستفاذة أحد من مناضلي الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان من مشاريع على المقاس      جمعية التنمية المستدامة للحرفيين بالعوامرة توزع أضحية العيد      مندوبية المياه والغابات تكشف أسباب ونتائج حريق المرجة الزرقاء ضواحي مولاي بوسلهام      بالصور:أطوار المرحلة الثالثة للدراج ذ.عبد الفتاح بلبركة بين مدينتي الجديدة و الولدية     
أخر تحديث : الإثنين 2 يناير 2017 - 8:22 مساءً

فلاح يستبيح حرمة الاموات ويُقدِمُ على حرث مقبرة بريصانة الجنوبية

العرائش سيتي

تقدم نفر من دوار اخْوَارّا التابع لرياضة الجنوبية بإقليم العرائش نيابة عن باقي الساكنة بشكاية لدى قائد المنطقة، موضوعها إقدام فلاح من نفس القرية على انتهاك حرمة الأموات بحرثه لمقبرة سيدي أحمد الغماري مستعيناً بجرار، بحجة وجوب حرق الموتى ورمي رمادهم في الهواء الطلق.

المشتكون إلتمسوا من خلال شكايتهم تدخل السلطات لإعمال أحكام القانون وتحديد المسؤوليات وتطبيق الجزاءات جبرا للضرر المادي الذي لحق حرمة موتاهم  وآثارها السلبية على نفسية الساكنة الذين إستقبلوا الخبر بامتعاض شديد.

الجدير بالإشارة وعلاقة بمضمون الخبر، يلاحظ أن معظم مقابر المسلمين بالمملكة تعاني إهمالا شديدا مقارنة بمثيلاتها  المسيحية واليهودية ،بسبب تقصير الجماعات الحضرية والقروية ومنذوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية ، فأضحت مسرحا للممارسة الرذيلة، ومقارعة الخمر وقبلة للسحرة ومشعوذين .

وسبق لوزارة الداخلية أن أقرت بالوضعية الكارثية لمقابر المسلمين بالمغرب محملة المسؤولية للسلطات المنتخبة ،وفي نفس الاتجاه تساءل نشطاء مدنيون عن أسباب غياب شرطة المقابر ،وعن مصير الميزانيات المرصوده للتأهيل والصيانة إحتراما لحرمة أموات المسلمين.

image

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.