اليوم الأحد 24 يونيو 2018 - 9:16 مساءً
أخـبـار الـيــوم
تكريم مدير مؤسسة التعليم الإبتدائي الخوارزمي الحبيب الصيباري على شرف تقاعده      فيديو:منعم الأشعري ينفجر في وجه القوات الأمنية بساحة المسيرة”اجْبَارْتُو النِّظَامْ الحَكَّارْ كَايْحْمِيكوم..”      فيديو:لحظة تدخل أمن العرائش و المنع بالقوة لنشاط الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بساحة المسيرة      فيديو:طاقم موقع العرائش سيتي يُهنأ التلميذات و التلاميذ الناجحين في إمتحانات البكالوريا      مآل الخدمات المقدمة بقسم الأشعة بالمركز الإستشفائي للا مريم تضع المدير الجهوي للصحة على المحكّ. …!      بالصور:السلطات الأمنية تتدخل بالقوة لمنع نشاط حقوقي بساحة المسيرة دعت له الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالعرائش      انتقالات رجال السلطة المحلية تشمل باشا مدينة العرائش و رئيس قسم الشؤون العامة بالعمالة و أربعة قياد      تحقيق … سرقة رمال شاطئ العرائش      الدرك البحري بالعرائش يحتجز 19 مرشحا للهجرة السرية بعد القبض عليهم بعرض ساحل البحر      بالفيديو:كريساج بالسِّلاح الأبيض بالقرب من سينما أبيندا و أمن العرائش لا يستجيب     
أخر تحديث : السبت 10 مارس 2018 - 7:13 مساءً

فيديو:صاحب مقهى المغارة/كَايْنْ جُوجْ كَايْحَكْمُو-سيدْنا فْالرباط أو عبدالإله احسيسن فالعرايش…اللهم هذا منكر…

تقرير:الفاعل الحقوقي عبدالخالق محفوضي

كاين جوج كايحكمو ” كاين سيدنا فالرباط أو عبدالإله احسيسن فالعرايش…اللهم هذا منكر…” بهذه الجملة لخص السيد محمد المودن صاحب مقهى مغارة الصيد المتواجدة بشارع طارق إبن زياد بالعرائش، و هو يحكي تفاصيل معاناته لسنوات مع مالك العمارة السيد عبد الإله احسيسن رئيس المجلس البلدي التي يتواجد بها مشروعه الذي قال أنه إضطر إلى إغلاقه بعد إفلاسه نتيجة تراجع مداخيله و هو المتزوج و أب 10 أبناء ،مرجعا السبب في الضرر الكبير الذي تسبب له الواد الحار التابع للعمارة منذ 15 سنة جعلت زبناءها يهجرونها و تقل مداخيل المقهى و نتج عنه العجز في أداء الضرائب و فواتير الماء و الكهرباء…

بالرغم من أن المشكل يظهر بسيط و معالجته تقتضي تدخل المكلفين بإصلاح الوادي الحار، غير أن ذلك لم يتم بسبب أن مشكل الواد الحار التابع لكافة ساكنة العمارة يفرغ مياهه العادمة على المقهى، و بالتالي على مالك العمارة التدخل من أجل إصلاح ما يمكن إصلاحه، و يقول السيد محمد المودن أن أحسيسن من أجل ذلك حاصره بالكامل و منع عنه الإصلاح من طرفه كمالك للعمارة و أيضا عدم السماح له بإصلاح الواد الحار التابع له من خلال الزيارات المتكررة للسلطات المحلية..

شكايات عدة و مراسلات مختلفة من أجل رفع الضرر عن مشروعه الذي قال أنه صرف من أجل إصلاحه الملايين كلها ذهبت أدراج الرياح و تحولت المقهى التي كانت مزار سكان العرائش قاطبة أطلالا مهترئة، كما أرادوها آيلة للسقوط لعرض في نفس يعقوب..

و الغريب يضيف السيد محمد المودن أن معاناته لم تقف عند هذا الحد و لكن تجاوزته بعدما عمد قائد المقاطعة الحضرية الأولى رفقة موظفين بمصلحة الجبايات التابع لبلدية العرائش إلى الحجز على كراسي المقهى بالرغم من أنها كانت موضوعة و مكدسة بجانب حائط المقهى بعد إخراجها من طرف عمال الإصلاح خاصة و أن مشروعه متوقف، و رفض إرجاعها له رغم مراسلاته لرئيس دائرة لالة منانة و الوكيل العام للملك بطنجة،و هو ما يفسر المزيد من الحصار المدفوع من طرف المتحكم في مدينة العرائش و يقصد به رئيس المجلس البلدي الذي هو مالك العمارة و المقهى التي يكتريها منه…

المزيد من التفاصيل من خلال التصريح التالي:

WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.07.39 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.07.40 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.07.41 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.07.42 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.09.06(1) WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.09.06 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.15.40 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.15.42(1) WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.15.42 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.15.43 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.18.15 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.19.08 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.19.11 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.19.16 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.19.20 WhatsApp Image 2018-03-07 at 23.19.23(1) OLYMPUS DIGITAL CAMERA OLYMPUS DIGITAL CAMERA

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.