اليوم الخميس 24 أكتوبر 2019 - 2:50 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
أطر معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعرائش تؤطر دورة تكوينية بقرية الصيادين “شمالة”      جمعية الكرامة تنظم يوما دراسيا حول السلامة البحرية      بالعرائش ..شخص مسلح قام باقتحام معهد الفلاحة “كرانخا” وهو في حالة انفعال وهيجان      الفيدرالية العربية الإفريقية للكوتشينغ والتدريب تنظم دورة تدريب المدربين T O T بالعرائش      خاطرة أدبية :لحظة فارقة      بالصور :الشبيبة الاشتراكية بالعرائش تنظم لقاءات متتابعة      فيديو:مستشفى لالة مريم/تكدُّس و معاناة المرضى بالمستعجلات بسبب نقص في الموارد البشرية      فيديو:ساكنة حي النصر تصرح” نحن بالمِرصاد لمَنْ يَقفُ وراء تدمير غابة لايبيكا و نطالب بإرسال لجنة وزارية لفتح تحقيق..”      فيديو:في جو أسري متميز ساكنة حي النصر تَتجنَّدُ رفقة جمعية الحي لتنظيف غابة لايبيكا      أطر معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعرائش تشارك في دورة تكوينية حول الإسعافات الأولية والإنقاذ     
أخر تحديث : الخميس 19 سبتمبر 2019 - 8:04 مساءً

لماذا هَزم قيس حزب النهضة ؟

العرائش سيتي:مصطفى المسيوي
كثيرا ما يتغنى أعضاء وقياديو ما يسمى بالأحزاب الإسلامية / الإسلام السياسي بكون أحزابهم أحزاب المؤسسات، والديموقراطية، والحريات، والقرار الشوري، والأخلاق والمبادىء، مقارنة مع باقي الأحزاب الأخرى. هذه الأسطوانة تتهاوى للوهلة الأولى عندما نتأمل واقع ومسار هذه الأحزاب.
واقع هذه الأحزاب كشف عن كثيرا من الأحداث والظواهر الحزبية المرضية التي يجب الإنتباه إليها قصد العبرة والإستفادة. وتناولنا لحركة النهضة التونسية كنموذج، لأنها تعتبر نفسها رائدة وقدوة لبعض الحركات الإسلامية الأخرى.
أول شبهة يتم التركيز عليها من طرف هؤلاء الحزبيين هي أن لهمالأغلبية الساحقة من الشعب، إلى درجة أنهم يصابون بالغرور والأنانية. والحقيقة إن شعبية وجماهيرية هذه الأحزاب أمر طبيعي، ولا يمكن أن يقاس عليها لاعتبار بسيط يتمثل في كون هذه الأحزاب تشتغل في المجال الإسلامي الذي يعاني من عدة مشاكل وقضايا على كافة المستويات، كما أن المجال الإسلامي يحلم باستئناف حياة إسلامية تتحقق فيها شروط الإستخلاف.
ما لا يدركه هؤلاء أن المخيال الشعبي الإسلامي انحاز وتفاعل مع العنوان الإسلامي بكل أريحية وقبول وتبعية عمياء، وأنه عندما يدرك أن الأفق الإسلامي لن يتحقق، والطريق مسدود فإن الجماهير ستغير قبلتها وهذا ملحوظ في المحطات الإنتخابية بعد الربيع العربي.
ثاني شبهة، التغني بامتلاك القدرة على المناورة والتكتيك السياسي. لكن الواقع أتبث أن هذه المناورات ما هي إلا مسلسلا من التنازلات والمواقف البائسة، والكذب. بالإضافة إلى كونها مواقف متخاذلة من الحكام وقوى الفساد، على سبيل المثال نشير إلى: تزكية مورو بصفته مرشح الثورة، وتزكية الرئيس ابن علي والمواقف المتخادلة منه، الموقف من الثورة في أيامها الأولى، ومدح رموز النظام السابق والإنبطاح لهم، والموقف من سوريا، وطريقة التعامل مع القوى الإمبريالية كفرنسا وأمريكا….
هذا المسلسل من التنازلات أدى إلىاستقالات متتالية لبعض القيادات المخلصة، تعبيرا عن سخطها للتحولات المنهجية التي سقطت فيها الحركة، بالإضافة إلى انعدام الجو الصحي للحوار الداخلي وإصلاح الحزب من الداخل.
كما أدى هذا المسلسل إلىعزوف الشباب عن الحركة، ذلك لأنه لم يعد يجد نفسه في الحركة اعتقادا منه أن الحركة تخلت عن أهداف الثورة والنفس الثوري. إن قيادة الحزب همشت وأقصت كثيرا من أبنائها، ومناضليها، وأطرها لتدخل في نفق الإنبطاحية والمتاجرة بدماء الشهداء والمعتقلين، والمشردين باسم خديعة التوازن والسلم المجتمعي، وتخويف الشعب من نموذج سوريا وليبيا.
ويرى كثير من قياديي النهضة أنه تمخوصصة المكتب التنفيدي لحركة النهضة: والخوصصة الحزبية المتوحشة تعني تقريب أفراد العائلة بغض النظر عن مستواهم وقدراتهم وتاريخهم النضالي، وكذلك تقريب الأصدقاء والمقربين، واستبعاد الأحرار والمناضلين وأصحاب الكفاءات والمخلصين. بالإضافة إلى التحكم في الجانب المالي والسلطوي للحركة.
إن هذا السلوك جعل كثيرا من الإنبطاحيين والإنتهازيين يتصدرون الصفوف الأولىداخل الحركة، الشيء الذي أدى إلى الإنحراف عن خط النهضة الأصيل، وضياع القيم. ومن تجليات هذا الإنحراف: كثرة التنازلات المبدئية باسم الحفاظ على الإستقرار، ومضايقة أحرار النهضة رغبة في إبعادهم، وتأويل قوانين الحزب واستعمال الأساليب الملتوية لخدمة مصالح المتنفدين والمَصلحيين.
ومما زاد الطين بلة، زيادة مظاهر الترف، والسلوكيات البرجوازية لكثير من قيادات النهضة الإنبطاحية التي استفادت من المناصب والإمتيازات… فلا عجب أن ترى قيادة النهضة محاطة بالحرس والحماية، ومستخدمة للسيارات الفاخرة، وقيامها باجتماعاتها في الأماكن الفاخرة…
هذا المسار السلبي المتراكم أدى بالحركة إلى نهجسياسة علمنة الحركةبدعوى فصل الديني عن السياسي والتخصص. مما سهل وأدى ببعض قيادات النهضة الإنبطاحية أن تصرح علنا وبكل أريحية عن مواقف مخالفة عن ما كانت تتبناه من قبل. وهكذا ضاعت التوابث وأصبح كل شيء سائلا في عالم السياسة. من الأمثلة عن هذا التحول: التحدث بكل إيجابية عن مدرسة الرئيس السابق ”الحبيب بورقيبة“ الذي كان يكره الإسلام، ومع ذلك تجد بعض قيادات النهضة يوالون أتباع هذه المدرسة، ولا يجدون حرجا من تزيين بيوتهم بصور الزعيم، ويصوتون على الطابور القديم،. بالإضافة إلى التطبيع الكامل مع قوى الفساد باسم العقلانية والفكر الاستراتيجي، وفهم الواقع.
نهج العلمنة، أدى إلى كثير من المواقف السلبية لحركة النهضة من عدة ملفات: العقائدية، والعلاقات الإجتماعية كزواج المسلمة بغير المسلم، ومنظومة الإرث، والشذود الجنسي، والتطبيع مع قوى الفساد، والتنكر واستغلال دماء الشهداء والمناضلين…
الإنحراف ليس له حدود. قد يتمثل في الإنبطاح، وتزكية الفساد، والتخلي عن القيم، والتآمر، وتوريط الرئيس السابق والمحترم، السيد المرزوقي في قرارات ما كان الرئيس ليسقط فيها. وكذلك الإنحراف يتمثل في محاولة التقليل من قدر وقيمة المرشحين في الحملة الانتخابية للتسويق لمرشح النهضة ”مورو“ باعتباره مرشح الثورة كذبا وزورا.
حزب النهضة التونسي يتهاوى بعد مسيرة من الغرور والتعالي والأنانية الفكرية، وما الهزائم الانتخابية المتوالية منذ الإنتخابات التي تلت انتخابات الربيع العربي إلا خير دليل. ورغم ذلك لم تلجأ الحركة إلى النقد الذاتي، بل بدأت صفحة جديدة من التمويه والكذب على الشعب، وقفزت لإعطاء الدروس للأستاذ المحترم قيس سعيد.
كان المفروض أن نسمع استقالة جماعية لقيادة النهضة الإنبطاحية واعترافات بجرائمها المرتكبة وإذا بها تلجأ للمكابرة، والكذب، والمغالطات.
ختاما نقول: إن استمرار الفاشلين على رأس حركة النهضة يسقط القناع الديموقراطي المزيف الذي تتغنى به الحركة.
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.