اليوم الخميس 4 يونيو 2020 - 9:21 مساءً
أخـبـار الـيــوم
فيديو:الشاب الطموح علي أوبخان يحاور الممثل محمد خيي حول مسلسل سلامات أبو البنات      القصر الكبير..تفاصيل عودة كورونا بإصابة 7 حالات مؤكدة لمخالطين في بؤرة عائلية      اعتقال الصحفي سليمان الريسوني .. انتهاك واضح لحقوق الإنسان والصحافة      تعزية في وفاة المرحوم الحاج عبدالسلام الصروخ      المحامي مهنة دفاع عن الحق بضمير ونزاهة      قطاع النظافة بالعرائش : أربعة شركات تقدم عرضها في صفقة جديدة      المركز الوطني للإعلام و حقوق الانسان:يدعو لاحترام قرينة البراءة و ضمان حقوق المشتكي في محاكمة الريسوني و الكف عن التشهير بطرفي القضية      حالة إصابة جديدة بكورونا لموظفة بأحد البنوك بالعرائش بعد قضاءها لعطلة العيد بطنجة      الفاعل الحقوقي أنوار الشرادي يكتب : العدل أساس الملك والحكم      الهلال الأحمر المغربي يساهم في رسم الابتسامة على وجوه أطفال العرائش بمبادرة من مؤسسة نينوفر التعليمية.     
أخر تحديث : الجمعة 12 يونيو 2015 - 8:47 مساءً

متى تُصفَّد شياطين الإنس؟

بقلم : عبدالرفيع شعباني

عن ابي هريرة رضي الله عنه ، ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال ” إذا جاء رمضان ،فُتحت أبواب الجنة و غُلقت أبواب النار و سُلسلت الشياطين ” . فتُمنح فرص الاجتهاد مشرعة أمام المؤمنين وأمام الخطاءون منهم لطلب التوبة والإقرار بأخطائهم و التوجه بقلوب خاشعة لتغيير نمط حياتهم و ما تبقى منها بالاستغفار والتسبيح .

غير انه في هذه الأيام لا ينام المرء ولا يستيقظ ، إلا وهو يودع خبرا سيئا أو يستقبل نبأ أسوء منه ،لا يمكن ان يصدر الا عن قلوب صدئة وعن عقول تفكر بمنطق الهدم وزرع الشك بأفعال وممارسات لا يمكنها ان تصدر إلا عن شياطين ومردة الإنس. التي تختار بعناية بالغة مكان وزمن تفريغ شحناتها المؤذية للفرد والمجتمع . فتخرج من قمقمها زرافات وجماعات ، وتشرع في بث الفتنة في حق الوطن و المواطنين ، راكبة على قمة زوابعها البغيضة متنقلة بين المدن والفضاءات العامة . متوهمة أنها تستهدف جهة ما لها حسابات سياسية معها ،دون ان تدري أنها تمس امن وسلامة هذا البلد الذي يعمل رجالاته الحقيقيون على تجنيبه الوقوع في فخاخ الثورة الهدامة التي اعادت بلدان عربية شقيقة الى الوراء بمئات السنوات ،وجعلت مواطنيهم حيارى في عالم لا يقدم لهم الا السلاح والكاميرات لنقل مأساتهم على الشاشات والارتزاق بها .

فيا من يتمرد على القيم والاعراف ، ويصر اصرارا كلما ارتفعت الأصوات بالتنديد بسلوك و تصرف حيواني شهواني مخل بالآداب وبالحياء ،إلا ويتقدم بخطوات كبيرة إلى الإمام وبجرأة اكبر تمس الثوابت و تفتح الباب وتشرعه أمام الأعداء للنيل من الوطن .

فتأكدوا جيد ان 200.000 مواطن التي يقدمونها دليلا لمواصلة عبثيتهم حتى وان كان الرقم صحيحا فهي لا تشكل إلا نسبة ضئيلة من سكان هذا البلد المحافظ . لذا فلا يحق لا لهم ولا لمن يصر على نشر اسس الفاحشة ان يتحدثوا باسم الشعب كامله .

أما انتم أيها الذين تجترون بمرارة سلوكياتكم وتتمنون صباح مساء الاطاحة بقيمنا وأعرافنا وتدسون “مناضلات الصدور العارية فيمن ” تحت جنح الظلام ليلتقطن صورا سريعة في مكان يحضى بالاحترام ،للتشهير بهذا البلد الأمين بين الأمم ولإشاعة اللواط ،فتأكدوا بأنكم لن تقدروا على تجاوز عتبات الحشمة والوقار ما دام أهل نبينا محمد صلى الله عليه وسلم مرابطون .

وانتم ايها المسربون للاختبارات الباكالوريا تأكدوا أنكم تلعبون لعبتكم القذرة بأجيال الغد وتضربون تحت الحزام مصداقية شواهد منظومتنا التعليمية والتربوية التي لا تزال رغم كل القصف تنتج العقول والكوادر في مختلف التخصصات ، ولتتأكدوا أنكم أيضا من شياطين الإنس ومردتهم الذين لن تنالوا الا سخط الله وعباده عليكم في الدنيا والاخرة .

فاللهم اغلل أيدي هؤلاء المردة من الإنس وصفدهم بأغلال دائمة من الحديد ،ورد كيدهم في نحورهم ، وافشل خططهم ما ظهر منها وما بطن .وافضحهم واكشف لنا عن أسمائهم وصورهم في اقرب الآجال على صفحات المواقع الالكترونية الاجتماعية لنشارك في رجمهم ،حتى ننتهي من العفاريت ونتوجه لكشف التماسيح بعدهم .و نخلص هذا الوطن الذي اسمه المغرب الذي عاش استثنائيا لقرون خلت ، و سيستمر كذالك رغم كيد الكائدين .

                                                       عبد الرفيع شعباني

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.