اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 2:42 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
دجاجة جرف الرمال التي تبيض ذهبا.. «أخبار اليوم» تروي القصة الكاملة      الأبحاث الأمنية تكشف عن أشرطة جنسية مُصورة لقَاصرين و راشدين في بيت بيدوفيلي بالعرائش      وفاة الأستاذ عادل الزيتي الكاتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم UMT بعد إصابته بكورونا      افتتاح أول “مقهى خاص بالنساء” بمدينة طنجة      إسبانيا .. جهة مدريد تشدد القيود والتدابير الاحترازية بعدد من المناطق في محاولة لمحاصرة تفشي وباء      بلاغ:الإتحاد المغربي للشغل يرفض مشروع القانون التكبيلي للإضراب بعد لقاء مع وزير الشغل والإدماج المهني      ثانوية عياشة الإعدادية : المطالبة بإعادة تأهيل بناية المؤسسة للحد من الإكتظاظ …!!      سأدخل السجن لأني تكلمت…!      عشرات الجمعيات المغربية تدعو لوقفة “فلسطين أمانة والتطبيع خيانة”      جمعيات أمهات و آباء تلاميذ المؤسسات التعليمية بالعرائش تطالب بالفتح الفوري للأقسام الداخلية ودور الطالب و الطالبة٠٠٠!!     
أخر تحديث : السبت 12 سبتمبر 2020 - 11:39 صباحًا

مقتل الطفل عدنان بعد جريمة وحشية و المغاربة يطالبون بعقوبة الإعدام..

العرائش سيتي

إستفاق المواطنون المغاربة اليوم السبت 12 شتنبر على خبر نزل كالصاعقة على الجميع بعدما تم إكتشاف في الساعات الأخيرة من ليلة الأمس الجمعة جثة الطفل عدنان 11 سنة الذي إختفى منذ خمسة أيام، على خبر إلقاء الشرطة القضائية لمدينة طنجة القبض على المشتبه فيه الأول في حادث الإختفاء إثر تعميم آخر صورة للطفل الضحية رفقة المجرم التي إلتقطتها عدسة كاميرا تابعة لأحد المحلات بالقرب من مقر سكن أسرة الضحية.

و بعد إعتقال الجاني الذي يقطن حديثا بالقرب من منزل أسرة الضحية و إعترافه بإقتراف الجريمة الشنعاء من خلال إغتصابه و قتله أقر أيضا بمكان دفن جثة الهالك و الذي لم يكن المكان ببعيد عن منزل الأسرة، حيث باشرت السلطات الأمنية عملية إنتشالها في جو كبير من الذهول و الإستنكار الذي طال ساكنة الحي و الأحياء المجاورة..

و أمام هول الحادث الذي تابعه المغاربة قاطبة خاصة و أن خبر إختطاف الطفل المرحوم عدنان إنتشر بمواقع التواصل الإجتماعي و كافة الجرائد المحلية و الوطنية، عبرت نسبة كبيرة من المواطنين عبر تصريحات مصورة أو تدوينات على صفحاتها الخاصة عن إستنكارها للجريمة الشنعاء مطالبة سن قانون عقوبة الإعدام ليطال مثل هؤلاء الوحوش الآدمية..

رحم الله الطفل الشهيد و ألهم أهله و ذويه الصبر و السلوان و إنا لله و إنا إليه راجعون.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.