اليوم السبت 18 يناير 2020 - 5:11 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
تنسيقية حي جنان بيضاوة تنظم ندوة حول موضوع ” برنامج مدن بدون صفيح واقع و آفاق،حي جنان بيضاوة نموذجا “      بالفيديو:القصر الكبير.. حريق مهول يأتي على سوق “المرينة البرارك”      دار الشباب العوامرة تحتفل بذكرى تقديم وثيقة الإستقلال      دوري “سوتيل” بملعب السور بغابة لايبيكا على شرف لاعب كرة القدم السابق محمد برعدي      بالصور :ساكنة جماعة زعرورة تستفيد من خدمات قافلة طبية متعددة التخصصات في إطار برنامج “رعاية2020″      خاطرة أدبية (العدد الرابع) جواد جموح      الإستقلال كان بجهود الجميع…فلماذا لا يستفيد منه الجميع..؟      العثور على أصفاد بالمطرح البلدي بحي المنار يستنفر أمن العرائش      فيديو:نداء أمُّ الشاب الذي قام بتكسير زجاج محكمة القصر الكبير”إبني مريض نفسي” أطلقوا سراحه      بالصورلحظة الوفاء :حفل تكريم مستحق لفائدة حميد العالي وكوثر المقدم بمناسبة إحالتهما على التقاعد     
أخر تحديث : الأربعاء 15 أبريل 2015 - 2:25 صباحًا

مَوْتُ الهَيْبَة مِيلادٌ للِسَّيْبَة

بقلم : ذة.نادية الزقان

بات واضحا لكلِّ مَنْ في الشَّارع يَتَجَوَّل،

إذا شَغَّل البالَ وفي أحوال النّاس تََأَمَّل،

أنّ الشعور بالأمان تراجع بَل مات وهو الآن يَتَحَلَّل،

وإذا رفعت علامة الاسْتفهام لِتَستفسر وتَسْأَل،

قيل لك أننا بتقدمنا وتطورنا لابُدّ أنْ نَتَبَدَّل،

بٱسم التّحرر وٱنتزاع الحقوق نحن نتغير و نَتَحَوَّل،

حتى أصبح الحياءُ نفسه يخجل من تصرفاتنا فَرَأيْتُهُ يَتَمَثَّل،

في شخص عجوز شمطاء جبينها بِعرق الحِشمَة يَتَبَلَّل،

كيف لا وأنَّ الشَّابّ أَحنى سرواله وفي مشيته صار يَتَدَلَّل،

سَنَّنَ خنجره ورفع سيفه وبالقوة أضحى يَتَسَوَّل،

لا يريد العمل ولا يكترث لذلك لأنه ببساطة غذا يَتَشَرْمَل،

أما البنت فهي بدورها لَبست كلّ أنواع العُُرْيِ لعلها َتَتَجَمَّل،

وٱنظر للباعة الذين هم على الأرصفة ووسط الطريق كلنا فيهم نَتَعَثَّر،

وإذا ما أغضبتهم أكاد أحلف أنّ ظهرك َسَيَتَكَسَّر،

حتى وإن تنازعت أمام رجل الأمن فهو فيك سَيَتَمَنْظَر،

تنفيدا للأوامر التي تؤكد عليه أنه في الناس عليه ألا يَتَدَخَّل،

لينتج لنا الشارع ظواهر غريبة هو أيضا لم يعد لها يَتَحَمَّل،..

أليس هذا هو عربون عصر جديد هو عصر السَّيْبَة؟

الذي تَولّد وتفرعت شجرته بعد وفاة الهَيْبَة؟

حتى صِرنا نلوم زماننا والعيب فينا لكننا لقول الشاعر لم نَتَقَبَّل،

بل الأدهى هو أننا لقول خالقنا وأخلاق رسولنا لم نعد نَتَفَكَّر.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يحتفظ بحقه في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر٫ و يشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة مجلّة العرائش سيتي الالكترونية و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان الموقع الإلكتروني المحلي العرائش سيتي يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي و ذلك ضمن الإطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع العرائش سيتي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.