اليوم الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 5:04 مساءً
أخـبـار الـيــوم

تصنيف مقالات وآراء

على هامش دورة أكتوبر للمجلس الجماعي للعرائش

بتاريخ 12 أكتوبر, 2017

العرائش سيتي : ذ مصطفى الكنوني لم يكن ينتظرلا رئيس جماعة العرائش و لانوابه المحترمون من الاول وتصاعديا الى الخامس(ة) ، أجاجة الفتيل الذي أشعلوه ، فكل الظروف كانت مناسبة ليتسع  فيصبح لهيبا واقعيا ذو مناعة سياسية قانونية  ، بل ذو ضبابية حجبت الرؤى على كل أعضاء المجلس، أغلبية ومعارضة ، ان اللغة السياسية للتواصل وتدبير المآرب فضلت العودة الى الصفر ،تحول بعضهم الى لا ادري وآخرون الى اولائك واتحفظ وارفض ، يتحدث بعضهم بمكاتبهم كرؤساء الضيعات ، أجازوا قسمة المجتمع ورضوا بالقسمة بينهم ، يخيل لطالب مصلحة انه اصبح عبدا مملوكا لأنه ان كان يعرف انه لا يحاور الا رئيسا مكتب اومصلحة فيدرك أن هذا الاخيرله نصيب من مهام الرئيس، وهذا الأخير يعتبر عضوه محلفا، وبالتالي فان ان اشتكى…

الملك العمومي بالعرائش…الأزمة بلا حلول فمن المسؤول..؟

بتاريخ 7 أكتوبر, 2017

بقلم: عبدالسلام العبادي تجبرونني على الكلام عودة لموضوع الملك العمومي بالعرائش، الأزمة بلا حلول فمن المسؤول..؟ الويل ثم الويل لأمة إذا زاغ السياسيون فيها وظل الطريق المريدون لهم … من هنا و بالجرافات يبدأ تحرير الملك العمومي بالعرائش. تعتبر ظاهرة الاحتلال الملك العمومي بمدينة العرائش من بين الأزمات التي استعصى إيجاد الحلول لها على مستوى السلطتين الاقليمية والمنتخبة وهذا راجع بالأساس لهجرة لفئة غير نشيطة ومستهلكة وغير مؤهلة اجتماعيا وثقافيا اتخذت من هوامش المدينة موطنا وفي غياب أي دخل قار أو عمل…

الصراع في كاطالونيا و خطاب الملك

بتاريخ 6 أكتوبر, 2017

بقلم:خالد الشاعر وأنا أسمع خطاب العاهل الإسباني فيليب دي بوربون،كنت أتوقع خطابا دقيقا و متوازنا يمكن أن يسهم في حل الصراع في كاطالونيا،و لكن يبدو أن أعداء الديموقراطية و بعض من بطانة السوء هم من أفتوا له وقدموا له المشورة،لقد كان خطابه مؤسفا، وذو لهجة عدائية وغير ودية، لم يكن في مستوى اللحظة السياسية و التاريخية التي تمر بها إسبانيا، فبدلا من مد جسور الحوار و التوافق، وضع حاجزا يغذى أكثر فأكثر التوتر والصراع بين كل من إسبانيا وكاطالونيا. فقد اقتصر خطاب الملك على تكرار خطاب السيد ماريانو راخوي، الذي أثخن الفساد حكومته و التي لم يعد يتحملها غالبية الشعب الإسباني،المشكلة السياسية في كاطالونيا لا يمكن حلها بضرب و تعنيف المتظاهرين المسالمين، و لا بتفويض الأمر…

ظلال ” الكيف ” على بلاد جبالة و الريف ..!

بتاريخ 3 أكتوبر, 2017

بقلم: عبد الرفيع شعباني في مكالمة هاتفية مع قريب لي في إحدى قرى بادية طنجة تطوان الحسيمة . تملكني الاسى والحزن عن حالة الفتور و الجمود التي بدأت تعرفها هذه المداشر ، التي كانت إلى عهد قريب تعج بالحركية والإنتاج ، و بدأت مع بداية التسعينيات القرن الماضي تتغير وتتجه بسرعة نحو الخلو والفراغ. فمنذ أن دخلت عشبة “الكيف” الدورة الزراعية في هذه البوادي، استحوذت على أحسن الأراضي وسخرت كل جهد الساكنة لخدمتها ، فتغير نمط الحياة برمته . وبدأت مظاهر تمسك الإنسان البدوي المثابر في تحقيق اكتفاءه الذاتي، تخبو سنة بعد أخرى . وصارت بعض القرى خاوية تنتظر بيوتها الطينية الدخول في دورة التلاشي والزوال. فمع الطفرة المالية الخادعة، خرج الناس عن المألوف…